تعيين أول مدير للعملات الرقمية في البنك المركزي السعودي

PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 5 سبتمبر 2022AccessTimeIcon 4 دقائق القراءة
PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 5 سبتمبر 2022AccessTimeIcon دقائق القراءة
تعيين أول مدير للعملات الرقمية في البنك المركزي السعودي Featured Image

أعلن القطاع المصرفي الحكومي بالمملكة العربية السعودية عن تعيين مدير لقسم العملات المشفرة في البنك المركزي السعودي للمرة الأولى، هو “محسن الزهراني”، الذي سيتولى إدارة الأصول المشفرة وبرنامج العملات الرقمية بالبنك المركزي بالمملكة العربية السعودية.

ووفق تقرير لوكالة بلومبرج الأمريكية تناقلته عنها عدد من المصادر الأجنبية من ضمنها موقع “بيزنس ستاندرد”، فإن استحداث منصب لإدارة الأصول الرقمية في البنك المركزي السعودي، يأتي بهدف تدعيم الطموحات الرقمية التي تتطلع لها المملكة العربية السعودية في مجال العملات المشفرة بالمستقبل.

وقال تقرير بلومبرج، إنه حتى الآن تعتبر المملكة العربية السعودية واحدة من الدول العربية التي تتعامل مع الأصول الرقمية وتكنولوجيا العالم الافتراضي بحذر، وسط إثارة عدد من المسئولين بها لمخاوف بشأن طبيعة هذه العملات التي تعتمد بشكل كبير على التخمين.

في حين نجد أن جارتها، دولة الإمارات العربية المتحدة، تمضي بخطوات سباقة في مجال العملات المشفرة، سعيا منها لأن تصبح مركزا عالميا للعملات الرقمية وتكنولوجيا ميتافيرس.

ولهذا السبب، أثارت هذه الخطوات الاستباقية لدولة الإمارات العربية المتحدة في عالم تكنولوجيا بلوكتشين، حماسة المسئولين في الرياض، لخوض تجربة الانخراط بشكل أعمق في عالم العملات المشفرة، واتخاذ خطوات رسمية في هذا المجال، تشمل استحداث منصب مخصص للعملات الرقمية داخل أكبر مؤسسة مالية بالمملكة، وذلك وفق تصريحات لمصادر مطلعة بهذا الشأن نقلتها بلومبرج.

والسيد محسن الزهراني الذي تولى منصب إدارة العملات الرقمية في البنك المركزي السعودي، هو مدير إداري سابق بشركة الاستشارات المصرفية Accenture.

وسيكون الزهراني مشاركا ضمن فريق من كبار المسئولين في المجال المصرفي بالمملكة العربية السعودية، هذا الفريق ينخرط حاليا في الاستعداد لمشروعات عملاقة بمشاركة كبرى شركات العالم المختصة بمجال العملات المشفرة، لوضع أسس تنظيمية لها، تسير عليها سياسات التداول المستقبلية لهذه العملات في المملكة العربية السعودية.

والتحول في سياسة المملكة العربية السعودية تجاه العملات المشفرة، يعد من أكثر السياسات المثيرة للتفاؤل بشأن هذه العملات، فنجد الآن مديرا مختصا بهذه العملات في البنك المركزي السعودي، بعد أن سبق أن صدر قرار في السعودية عام 2018 تحظر من خلاله الحكومة السعودية على البنوك في أنحاء المملكة التعامل بالعملات المشفرة وكل ما تشمل عليه من معاملات تحويل وإيداع وصرف.

وتطور الأمر وفق ما أشار له تقرير “بيزنس ستاندرد”، إلى تعاون متوقع بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات، لإنتاج أول عملة رقمية موحدة بين البلدين.

جدير بالذكر أنه حتى الآن دولة الإمارات العربية المتحدة، تعتبر الوجهة الأبرز في منطقة الخليج، التي تشهد انخراطا واسع النطاق في مجال العملات المشفرة وكل ما تتبعه من مشتقات تشمل تكنولوجيا بلوكتشين وعالم ميتافيرس وأصول NFT الرقمية.

ذلك وفق لإستراتيجية وطنية تسعى من خلالها الإمارات لان تصبح مركزا لهذه التكنولوجيا في الشرق الأوسط والعالم.

Author profile

UPYO.com

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.

مواضيع متعلقة