جامعة أمريكية تستخدم ميتافيرس لحماية الأرواح من الكوارث البيئية

PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 20 نوفمبر 2022AccessTimeIcon 4 دقائق القراءة
PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 20 نوفمبر 2022AccessTimeIcon دقائق القراءة
جامعة أمريكية تستخدم ميتافيرس لحماية الأرواح من الكوارث البيئية Featured Image

أعلن عدد من الباحثين في جامعة جورجيا الأمريكية، عن تطلعاتهم لاستخدام تكنولوجيا ميتافيرس، للمساعدة في إنقاذ أرواح البشر، بمحاولة تجنب ما تتسبب به الكوارث الطبيعية ومنها الأعاصير.

وبحسب ما ذكره موقع “دبليو إس بي راديو”، الباحثين بجامعة جورجيا الأمريكية، يقومون حاليا باختبار نظام محاكاة للأعاصير داخل عالم ميتافيرس، مع وجود مجسمات للمواطنين والمنازل.

والهدف من هذا المشروع لمحاكاة الأعاصير وتأثيرها على المواطنين، هو الوقوف على حجم الدمار الذي تتسبب به هذه الكوارث الطبيعية، وتأثيرها المختلف الذي قد ينتج عن الأمطار و الرياح القوية والعواصف.

هذا الاختبار يمنح العلماء الفرصة للتعرف على تأثير هذه الكوارث على المواطنين، عبر أنظمة المحاكاة الافتراضية داخل عالم ميتافيرس، ودون تعريض المواطنين للخطر.

وعلى أرض الواقع تكون النتائج المستفادة من هذا الاختبار، هو تطبيق آلية إخلاء للمواطنين في حالة وقوع هذه الكوارث، بشكل أكثر فاعلية.

ونقل موقع “دبليو إس بي راديو”، تصريحات لـ الأستاذة “صن جو” المسئولة عن هذا المشروع البحثي، الذي يستخدم به عالم ميتافيرس للتعرف على نتائج الكوارث الطبيعية ووضع سيناريوهات لمواجهتها.

والأستاذة المسئولة  بجامعة جورجيا قالت، أن هذا المشروع البحثي الأول من نوعه، يحمل اسم Hurricane World، في إشارة لعالم الأعاصير الذي يصنع منه محاكاة رقمية داخل عالم ميتافيرس الافتراضي.

وفي تصريحاتها قالت “صن جو” “أن المزيد من التدريب واكتساب الخبرة في التعامل مع الكوارث الطبيعية المشابهة، كان من الأمور المستحيلة في السابق، والآن الأمر أصبح ممكنا بفضل أنظمة المحاكاة باستخدام عالم ميتافيرس”.

ومما يميز الاعتماد على تقنية ميتافيرس في هذا المشروع عن أي تقنيات أخرى سبق أن استخدمت، هو أن الاستعانة بعالم ميتافيرس، يشمل غالبية الحواس الإنسانية، مع إمكانية إضافة أدق البيانات، والحصول على أدق النتائج عند إجراء مشاريع مشابهة.

والمشروع الذي يسعى من خلاله الباحثين في جامعة جورجيا للعمل به، Hurricane World، سيتم من خلاله وضع منزل على أحد المناطق الساحلية داخل عالم ميتافيرس.

وعبر مجريات الأحداث وقت وقوع كارثة طبيعية، تقوم التجربة داخل عالم ميتافيرس بتتبع تفاصيل ما يحدث في الواقع، من إعلان قرب كارثة طبيعية عبر شاشة التليفزيون، ورد الفعل الأقرب للسكان بعد هذا الإعلان.

بالإضافة لضخ بيانات قوة الإعصار أو الكارثة الطبيعية، للتعرف على نتائج تعرض المنزل للهجوم.

وسيكون الهدف من هذه الدراسة هو اختبار كافة القرارات الخاطئة التي يمكن أن تتخذ في مثل هذه المواقف، حتى يتم تجنبها في حالة حدوث الكارثة على أرض الواقع.

وهذا المشروع سيسهم في إنقاذ الملايين من الأرواح، بأن تتعرف هيئات الحماية المدنية على الإرشادات الصحيحة والفعالة التي عليها تقديمها للمواطنين، لضمان نجاتهم من تعرضهم لكارثة طبيعية مشابهة، وعدم ترك الأمر للمصادفة.

ومن المتوقع أن تتوسع الأبحاث ضمن هذا المشروع لدراسة تأثير الكوارث التي تحدث على الأرض مثل الفيضانات.

Author profile

UPYO.com

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.

مواضيع متعلقة