إيلون ماسك يتحدى ويعلن استمرار دعمه لـ(دوجكوين)

PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 11 يوليو / يولية 2022AccessTimeIcon 3 دقائق القراءة
PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 11 يوليو / يولية 2022AccessTimeIcon دقائق القراءة
إيلون ماسك يتحدى ويعلن استمرار دعمه لـ(دوجكوين) Featured Image

دعوى قضائية لتغريمه 258 مليار دولار

قفزت عملة (دوجكوين) المشفرة، اليوم الأحد، وارتفعت بنسبة 10% من قيمتها التي تراجعت بشكل كبير في الفترة الماضية، بعد تغريدة أطلقها الملياردير الأمريكي إيلون ماسك قال فيها إنه سيواصل دعمه للعملة.

وقال ماسك في تغريدة على تويتر: “سأواصل دعم دوجكوين”، في تحدِ واضح لدعوى قضائية أقامها ضده مستثمرون في نيويورك، مشيرًا إلى أنه لن يتراجع عن دعم العملة المشفرة التي يدافع عنها منذ أكثر من عام ونصف.

الملياردير الأمريكي وصاحب (سبيس إكس وتسلا) لا يتوقف عن دعم (دوجكوين) التي بدأت كمزحة في عام 2013؛ فقد أعلنت (تسلا) في وقت سابق قبولها للعملة التي تتصدرها صورة كلب من نوع (شيبا إينو) في شراء بعض من منتجاتها.

والخميس، أقام مستثمرون دعوى قضائية مجمعة ضد (ماسك) اتهموه فيها بـ”إدارة مخطط هرمي لدعم الدوجكوين”، مطالبين بتعويض مالي قدره 258 مليار دولار، وهو ثلاثة أضعاف ما فقدته العملة من قيمتها السوقية منذ منتصف 2021 والمقدر بـ86 مليار دولار.

وطالبت الدعوى التي أقيمت في محكمة بـ(منهاتن) أشهر مناطق ‏ مدينة نيويورك، بمنع صاحب تويتر من التغريد عن (دوجكوين) والترويج لها، واعتبار تداولها مقامرة يمنعها القانون.

وتضمنت الشكوى أيضًا تصريحات مناهضة للعملات المشفرة للمليارديرين الأمريكيين (وارين بافيت) و(بيل جيتس)، وخاصة للأخير الذي لا يتوقف عن مهاجمة (ماسك)، حيث علق على استثماره في العملات المشفرة قائلا: “ماسك يمتلك الكثير من المال ليغامر”، داعيًا إياه بعدم حث الناس على الاستثمار في هذا “الهوس”.

كان ماسك قد استحوذ على موقع التغريدات المصغرة (تويتر) في أبريل الماضي، بعدما وافق مجلس إدارة المنصة على عرض ماسك بالاستحواذ عليها مقابل 44 مليار دولار أمريكي، في صفقة انتقدها جيتس الذي قال إن “ماسك سيزيد الأمور سوءاً على تويتر”.

(دوجكوين) هي عملة رقمية مشفرة أطلقها الزميلين بيلي ماركوس وجاكسون بالمر على سبيل السخرية من سوق العملات الرقمية، واكتسبت قيمتها بعد دعم ماسك لها، ففي 4 فبراير 2021، غرد ماسك قائلا: “أهلا وسهلا بكِ” وأرفق تغريدته بصورة مجازية يعلن فيها دعمه لقدوم عملة جديدة إلى عالم العملات الرقمية، ما تسبب في ارتفاع قيمة (دوجكوين) المغمورة حينها بنسبة 50% من قيمتها.

وفي نفس الشهر، تسببت تغريدة مضمنة بكلمة “كلب” في ارتفاع قيمة (دوجكوين) بنسبة 20%، وتوالت تغريداته عنها، ما أكسبها قيمة سوقية بين العملات وجعلها تدخل بين العملات الـ10 الأعلى قيمة لأول مرة.

وفي مارس 2021، أعلنت (تسلا) قبولها شراء سياراتها الكهربائية بالـ(بيتكوين)، ما تسبب في هجوم شنه المهتمين بالبيئة على الشركة الأمريكية ومالكها، فتم وقف قبول العملات المشفرة في مايو.

ويستمر مسلسل انهيار العملات الرقمية المشفرة، فقد انخفضت (بيتكوين) و(إيثريوم) بنسبة 30% خلال الأسبوع الماضي، وخسرت جميع العملات المشفرة ما يقرب من 830 مليار دولار.

والعملة الرقمية أو النقود الإلكترونية، هي نوع من العملات على الإنترنت ليس لها وجود فيزيائي كالنقود التقليدية، لكنها تمتلك بعض الخصائص التي تجعلها محتفظة بقيمتها وقابلة للتداول والتعامل الفوري في البيع والشراء.

Author profile

UPYO.com

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.

مواضيع متعلقة