عمان تشهد للمرة الأولى الدمج بين خدمات النفط وتكنولوجيا بلوكتشين

PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 5 سبتمبر 2022AccessTimeIcon 4 دقائق القراءة
PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 5 سبتمبر 2022AccessTimeIcon دقائق القراءة
عمان تشهد للمرة الأولى الدمج بين خدمات النفط وتكنولوجيا بلوكتشين Featured Image

شهدت سلطنة عمان أول تجربة تشهد دوج واحدة من شركاتها البارزة في مجال خدمات النفط لأنظمتها مع تكنولوجيا بلوكتشين، لمواكبة أحدث ما يشهده العالم من تطور تقني، أكثر ما يميزه هو عالم تكنولوجيا البولكتشين ومشتقاته.

ووفق موقع “آي تي بي”، الشركة العمانية العملاقة لخدمات النفط المعروفة باسم “الشوامخ” Al Shawamikh Oil Services Company، ستعمل على إنشاء نظام إداري مستدام لإدارة خدمات النفط يقوم على أساس تكنولوجيا بلوكتشين، لتكون أول شركة متخصصة في هذا المجال في سلطنة عمان تعتمد على هذه التكنولوجيا الجديدة.

وأوضح الموقع، أن شركة الشوامخ العمانية لخدمات النفط Al Shawamikh Oil Services Company، ستتعاون في مشروع دمج تكنولوجيا بلوكتشين بإدارتها لما تقدمه من خدمات نفطية، مع شركة عمانية أخرى باسم Oman Frontech.

وشركة  Oman Frontech، هي شركة عمانية حكومية، أسستها شركة عمان للاتصالات Omantel، وشركة Ethcha الحكومية التي تمثل إدارة الاستثمارات الحكومية بعمان، وتأسيس شركة Oman Frontech يأتي بهدف دمج أحدث التقنيات في مختلف مجالات الاستثمار العمانية، بما في ذلك تقنية بلوكتشين الجديدة.

وتولت شركة Oman Frontech مهمة إطلاق أول منصة عمانية وطنية لتكنولوجيا بلوكتشين، تحت مسمى National Blockchain Platform، وذلك لدعم عمليات الابتكار وجهود دمج تكنولوجيا بلوكتشين في مختلف القطاعات الاستثمارية في سلطنة عمان، وضمن استراتيجية وطنية أعلنت عنها عمان تحت مسمى الثورة الصناعية الرابعة.

ومنصة عمان لتكنولوجيا البلوكتشين، تقدم خدمتين تقنيتين للمواطنين، الأولى هي خدمة باسم مصنع بلوكتشين Blockchain Factory كمساحة افتراضية للبلوكتشين داخل عمان في عالم ميتافيرس، والخدمة الثانية التي تتيحها المنصة هي خدمة BaaS بما يعني تسخير البلوكتشين كخدمة حكومية للمواطنين.

وفيما يخص شركة خدمات النفط العمانية “الشوامخ”، فإنها ستعمل مع شركة Oman Frontech للحرص على تقديم خدمات نفطية متطورة تعتمد على تكنولوجيا بلوكتشين بدرجة احترافية تنافس بها أبرز الشركات التي قامت بدمج المجالين معا، البلوكتشين ومشتقاته وخدمات النفط.

كما ستحرص شركة الشوامخ على توفير إدارة مستدامة للطاقة، في حين ستعمل شركة Oman Frontech على مراقبة معدلات الإنتاج للطاقة بطريقة مستدامة باستخدام تكنولوجيا بلوكتشين، وإدارة الإنتاج بالطريقة الأنسب.

والشراكة بين شركة الشوامخ وشركة Oman Frontech تمت في مراسم رسمية، حضرها الدكتور أفلح بن سعيد المدير التنفيذي لشركة الخدمات النفطية العمانية “الشوامخ”، والذي أدلى بتصريحات نقلها موقع “آي تي بي” جاء بها “أن تكنولوجيا بلوكتشين تمثل الثورة التكنولوجية التي تستطيع أن تتخطى ما يقدمه الإنترنت من خدمات تكنولوجية”.

وتابع “الشراكة بين شركة الشوامخ وشركة Oman Frontech، تفتح أمامنا أبواب الاحتمالات لتدشين ثورة صناعية رابعة في عمان، وتطوير حلول طاقة مستدامة تتماشى مع الرؤية المستقبلية لدولة عمان لعام 2040، التي تهدف لإحداث نهضة تقوم على أساس الطاقة المتجددة”.

جدير بالذكر أن عمان انضمت لعدد من دول منطقة الشرق الأوسط التي أعلنت رسميا انخراطها في عالم تكنولوجيا بلوكتشين، في مقدمتها دولة الإمارات العربية المتحدة.

Author profile

UPYO.com

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.

مواضيع متعلقة