نجمة أفلام مارفل “بري لارسون” تعلن إطلاق منصتها الخاصة في عالم ميتافيرس

PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 14 سبتمبر 2022AccessTimeIcon 4 دقائق القراءة
PersonOutlineIconUPYO.comCalendarTodayIcon 14 سبتمبر 2022AccessTimeIcon دقائق القراءة
نجمة أفلام مارفل “بري لارسون” تعلن إطلاق منصتها الخاصة في عالم ميتافيرس Featured Image

انضمت نجمة هوليوود الحاصلة على جائزة الأوسكار، والشهيرة بمشاركتها ضمن عالم “مارفل” السينمائي، “بري لارسون” لقائمة فناني هوليوود البارزين المنخرطين رسميا في عالم ميتافيرس الافتراضي.

ووفق موقع “إم إس إن”، فإن بري لارسون، الشهيرة بتجسيدها لشخصية “كابتن مارفل” ضمن عالم مارفل السينمائي، أعلنت عبر تغريدة لها، عن نيتها لإطلاق منصتها الأولى داخل عالم ميتافيرس، ستكون من تطويرها وستطلق عليها اسم “مكان ما” أو some place.

والتغريدة التي نشرتها بري عبر حسابها الخاص على موقع تويتر، أثارت حماسة ودهشة متابعيها من عشاق أعمالها السينمائية، إذ لم يتم الكشف عن أي تفاصيل تتعلق بهذه المنصة المرتقبة.

فريق آخر من المتابعين، أنهال على تغريدة بري لارسون التي أعلنت بها عن مشروعها الجديد في عالم ميتافيرس، بالعديد من الأسئلة والاستفسارات التي يسعون من خلالها للتعرف أكثر على هذه المنصة الخاصة بنجمة هوليوود، وما إن كانت سيتم تشييدها لغرض معين، أم أنها ستكون مشروع NFT تقليدي من تلك المشاريع التي سبق للعديد من نجوم هوليوود إطلاقها للترويج لأنفسهم واستغلالها كمصدر دخل إضافي.

هذه التساؤلات حركها دافع المعرفة لدى متابعي بري لارسون، وسط ما لوحظ من استغلال غير مجدي لتكنولوجيا ميتافيرس ومشتقاتها من قبل المشاهير في هوليوود، فقط للترويج الذاتي، وإقامة الحفلات ونشر المنتجات الاستهلاكية.

وحتى الآن ما تم الكشف عنه عبر تغريدة بري لارسون، أنها نشرت لقطات رقمية لشخصية افتراضية مستوحاة منها داخل عالم ميتافيرس، في صورة ” أفاتار “، وإلى جانبها يجلس اثنان من الأصدقاء في شخصيتهم الافتراضية أيضا ” أفاتار “.

هذه اللقطات شملت قيام بري ومن معها من شخصيات افتراضية، بنشاطات خفيفة داخل مساحة ميتافيرس، من اقتناء معدات، والسير معا جنبا إلى جنب، وفي النهاية هذه المجموعة جلست للاسترخاء في كافيتيريا.

وبري لارسون لا تعتبر أول فنانة شهيرة في هوليوود تعلن انخراطها رسميا في عالم ميتافيرس الافتراضي، حيث سبقها لذلك فنانين كبار أبرزهم باريس هيلتون، وأنطونيو بانديراس، وما يلي سايرس، والسير أنتوني هوبكينز.

وكل من سايرس وهيلتون، كانتا من نجوم هوليوود اللذين أعلنوا إطلاق منصاتهم الخاصة داخل عالم ميتافيرس، وكانت منصة باريس هيلتون عبارة عن نسخة افتراضية من منزلها، شيدتها بغرض تنظيم حفلات داخل ميتافيرس، تسمح بها بمشاركة معجبيها من مختلف أنحاء العالم من زوار ميتافيرس.

ومايلي سايرس جاء انخراطها في عالم ميتافيرس الرقمي بغرض الترويج لمجموعة من مستحضرات التجميل التابعة لواحدة من العلامات التجارية الشهيرة.

وفيما يخص النجم أنطونيو بانديراس، فكانت مساهمته بإطلاق تشكيل أصول NFT رقمية تستوحى من مسيرته الفنية الحافلة، والأمر نفسه فيما يخص السير أنتوني هوبكينز، الذي أطلق تشكيلته الخاصة من أصول NFT الرقمية، التي استوحى صناعتها من أشهر الشخصيات السينمائية التي جسدها، ومنها شخصية آكل لحوم البشر هانيبال ليكتر في فيلم “صمت الحلمان”، وشخصية “أودين” من أفلام THOR.

Author profile

UPYO.com

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.

مواضيع متعلقة